الاثنين, 3 جمادى الآخر 1439 هجريا, الموافق 19 فبراير 2018 ميلاديا

احدث الأخبار

“تعليم الرياض”: تطبيق الاختبارات المركزية على جميع طلاب وطالبات “المتوسطة” بالفصل الجاري تعليم الليث يطلق برنامجا تدريبيا لتأهيل (٢٥)معلما لمراكز STEM المدرسية نشاط الطالبات ” بحائل ” تكرم رائدات النشاط المشاركات برالي حائل 2018 حائل .. الجودة تقيم لقاء تعريفي لمشروع الاعتماد المدرسي بعد أن ظهر يدرّس طلابه في سوق الغنم.. المعلِّم “الشهري”: الهدف كسر الروتين بقرار من وزير التعليم الدكتور مطلق الروقي عميداً لكلية إدارة الأعمال بعفيف الدكتور حسن الداود عميداً مكلفاً لكلية العلوم والدراسات الإنسانية بحريملاء جامعة الملك عبدالعزيز تنظم فعاليات الأسبوع الإرشادي لطلاب السنة التحضيرية جامعة الجوف تعلن أسماء المترشحين للدراسات العليا كشافة وزارة التعليم تُثقف زوار الجنادرية بخطورة إضافة المجهولين في منصات التواصل انطلاق فعاليات الملتقى العلمي الثاني بكليات جامعة الأمير سطام في الأفلاج تعليم الخرج يكرم اللجان المشاركة في الحفل الختامي لألعاب جلوب البيئي
أرسل خبر

6 نصائح لأولياء أمور الأطفال المستجدين في المدرسة.. تعرَّف عليها

6 نصائح لأولياء أمور الأطفال المستجدين في المدرسة.. تعرَّف عليها
غاية - عبدالرحمن الراشد

قدَّم مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم ست نصائح لأولياء الأمور للمساعدة في احتواء الوضع الجديد لأطفالهم المستجدين بالمدرسة، التي تعد مرحلة انتقالية مهمة في حياة الطفل التعليمية.

وتمثلت النصيحة الأولى في ضرورة المشاركة الوجدانية للطفل قدر المستطاع؛ إذ يصاب حينها الطفل بحالة خوف وتوتر، تُشعره بالحاجة لوجود والديه بجانبه. وثانيها الحرص على استقباله عند عودته من المدرسة بقُبلة حانية من والد عطوف وأُمٍّ حنون، تعبِّر له عن الفرح بإنجازه.

أما النصيحة الثالثة فهي بضرورة محاولة التعرُّف إلى الكيفية التي قضى بها الطفل يومه في المدرسة، وذلك باستخدام الذكاء في طرح الأسئلة، على أن لا تكون أسئلة تحقيق. ثم النصيحة الرابعة، وهي محاولة جعله أكثر تفاؤلاً وسعادة في هذه الفترة، كأن يقدَّم له مشروبٌ يحبه، أو أكلة يفضلها؛ إذ يفقد بعض الأطفال شهيته في هذه الفترة.

وجاءت النصيحة الخامسة من مشروع تطوير لأولياء أمور الأطفال المستجدين في المدرسة بعدم مطالبة الطفل بأكثر من إمكانياته؛ فالأطفال في هذه المرحلة لديهم قدرات متفاوتة. ثم النصيحة السادسة والأخيرة بزرع الثقة في نفس الطفل منذ أول يوم دراسي كمطلب مهم. ويحتاج ذلك إلى فن وصبر. علمًا بأن زرع الثقة لا يعني التخلي عنه مرة واحدة، بل بشكل تدريجي.

رابط مختصر:

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة