الجمعة, 17 شعبان 1441 هجريا.
العشاء
08:08 م
التعليقات: 0

نيوم تعلن فتح باب التسجيل لبرنامج الابتعاث الداخلي بالتعاون مع جامعة فهد بن سلطان

نيوم تعلن فتح باب التسجيل لبرنامج الابتعاث الداخلي بالتعاون مع جامعة فهد بن سلطان
https://gaya-sa.org/?p=191378
غاية التعليمية
عبدالرحمن الشهري

أعلنت شركة نيوم, فتح باب التسجيل والقبول في برنامج “نيوم” للابتعاث الداخلي المنتهي بالتوظيف لمرحلة البكالوريوس، بالتعاون مع جامعة الأمير فهد بن سلطان في تبوك, بدءاً من اليوم وحتى الاثنين الموافق 3 فبراير 2020م, من خلال الموقع الالكتروني : http://fbsu.edu.sa/neom2/index.html الذي يشمل جميع الشروط والمتطلبات للالتحاق بالبرنامج.

وأوضحت “نيوم” أنه سيتمكن ٥٠ طالباً من التسجيل والبدء في الدراسة مع بداية الفصل الأول بتاريخ 9 فبراير ٢٠٢٠م , في مجال هندسة الطاقة المتجددة, حيث يوجد لدى جامعة الأمير فهد بن سلطان حالياً برنامج متميز في الطاقة المتجددة بالشراكة مع جامعة دايتون الأمريكية، كما ستعمل الجامعة مستقبلاً على إضافة المزيد من الجامعات العالمية المرموقة للبرنامج المشترك مع نيوم.

وأفادت أنه سيتم اختيار المرشّحين بناء على الكفاءة والمقاعد الدراسية المتاحة، مشيرةً إلى أن البرنامج يقدم العديد من المسارات الوظيفية للطلاب الذين يكملون البرنامج بنجاح فرص عمل ملائمة في مشروع نيوم والشركات المشغلة له والعاملة في المشروع وذلك فور الانتهاء من دراستهم, كما سيحصل كل طالب على مكافاة شهرية خلال فترة الدراسة.

وبينت “نيوم” أن هذا الإعلان يأتي استكمالاً للشراكة التي تم توقيعها مع جامعة الأمير فهد بن سلطان مؤخراً التي تهدف إلى توفير منح دراسية لنحو 500 شخص خلال السنوات الخمس القادمة من أبناء وبنات منطقتي تبوك ونيوم في عدة مجالات متخصصة, كما تنوي الشركة ابتعاث 50 طالباً إضافياً في النصف الثاني من هذا العام إلى جامعة الأمير فهد بن سلطان، ليكون إجمالي عدد الطلاب تحت هذا البرنامج 100 طالب في 2020م, كما يأتي ضمن سلسلة برامج أطلقتها نيوم في إطار استراتيجيتها المتعلقة بالمسؤولية الاجتماعية التي ركزت على إعادة دمج أبناء وبنات المجتمع المحلي ليكونوا جزءاً لا يتجزء من هذا المشروع وذلك من خلال تطوير مهاراتهم وكفاءاتهم وإيجاد فرص عمل مصممة خصيصا بناءً على الاحتياج الكبير لكفاءات محلية في مجالات متخصصة.

مما يذكر أن قطاع الطاقة المتجددة يعتبر من أبرز القطاعات في نيوم نظراً لأن المشروع سيعتمد على الطاقة من مصادر نظيفة مثل الشمس والرياح، وسيتم فتح المجال لتطبيق تقنيات أوسع مستقبلاً حتى تكون منظومة الطاقة النظيفة في نيوم من بين الأبرز عالمياً.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة