الجمعة, 8 ربيع الأول 1440 هجريا, الموافق 16 نوفمبر 2018 ميلاديا

“مدير عام تعليم نجران”يومنا الوطني استذكار لتاريخ مضيء ومشرق

“مدير عام تعليم نجران”يومنا الوطني استذكار لتاريخ مضيء ومشرق

رفع مدير عام التعليم بمنطقة نجران ناصر بن سليمان المنيع التهاني وأصدق الأماني لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد، وسمو أمير منطقة نجران – حفظهم الله- وللأسرة الحاكمة، والشعب السعودي النبيل بمناسبة اليوم الوطني الـ 85 للمملكة.
وقال المنيع في تصريح لوكالة الأنباء السعودية : نحتفل اليوم بذكرى تأسيس وقيام بلادنا الغالية المملكة العربية السعودية التي نفخر دائما بأننا من مواطنيها وحماة أرضها الطاهرة , ويعد هذا الاحتفال الذي يأتي دائماً في الأول من الميزان مناسبة عزيزة على قلوبنا نستذكر فيه لحظات تاريخية ومضيئة من تاريخنا العربي الحديث , ففي هذا اليوم كانت البداية وانطلاقة مسيرة التوحيد لوطننا الحبيب تحت راية الإسلام الخالدة بعد سنوات طويلة من الشتات والضعف, وفيه تآلفت القلوب وتوحد الشعب مع القيادة الحكيمة بفضل الله ثم بحكمة وحنكة مؤسس هذا الكيان الملك عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل سعود – طيب الله ثراه -.
وأضاف ” لقد تعلمنا من سيرته الخالدة كيف تتحقق الآمال والطموحات بالصبر والكفاح وقوة الإيمان وصدق العزيمة، إنه صاحب القلب الكبير والعقل الراجح والنفس المؤمنة وهذه مزايا قليلة من كثيرة اجتمعت في شخصية صقر الجزيرة الذي استطاع أن يحيل التفكك في جزيرة العرب إلى دولة شامخة البنيان مرهوبة الجانب موقرة الكرامة بين بلاد العالم.
وتابع قائلا : اليوم تشهد بلادنا قيام العديد من المشروعات التنموية بفضل اهتمام ورعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – وأخذت تتحرك بخطى متسارعة وتحقق الهدف الوحيد للقيادة راحة ورخاء المواطن السعودي, كما شهدنا ما يتمتع به قائد المسيرة من حنكة وحزم وبعد نظر في إدارة دفة البلاد في وقت عصيب جداً يمر فيه عالمنا العربي والشرق الأوسط الملتهب بالصراعات الدامية.
وأشار إلى أن منطقة نجران حظيت وتحظى بنصيب كبير من المشروعات التنموية المختلفة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – أيده الله – وتلقى حاجات المنطقة اهتماماً ومتابعة من صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران الذي يسعى جاهداً منذ تعيينه أميراً لهذه المنطقة العزيزة على قلوبنا لجلب ما تحتاجه من مشروعات تخدم المواطن وتسهم في أمنه ورفاهيته .

رابط مختصر:

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة