الاثنين, 11 ربيع الأول 1440 هجريا, الموافق 19 نوفمبر 2018 ميلاديا

جامعة الأميرة نورة تدرب ما يقارب 500 من قائدات ومعلمات التعليم العام

جامعة الأميرة نورة تدرب ما يقارب 500 من قائدات ومعلمات التعليم العام
غاية - عبدالرحمن الشهري

اختتمت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن ممثلة بكلية التربية وعمادة التطوير الأكاديمي بالجامعة اليوم الخميس 27/11/1439هـ برنامج التدريب الصيفي الذي تقدمه بالشراكة مع وزارة التعليم ممثلة بالمركز الوطني للتطوير المهني التعليمي لقائدات ومعلمات التعليم العام، وذلك بهدف استثمار الإجازة الصيفية من خلال تقديم دورات تدريبية تعزز من مستوى أدائهن المهني، وتحسن كفاءاتهن لضمان جودة المخرج التعليمي.

وأكدت عميدة كلية التربية وعميدة التطوير الأكاديمي بالجامعة الدكتورة مها بنت عبد لله السليمان على أهمية التعاون بين كلية التربية ووزارة التعليم في إعداد و تطوير منسوبات التعليم بجميع فئاته، حيث قُدمت دورات تدريبية لقائدات ومعلمات التعليم العام على مدار أربعة أسابيع خلال الإجازة الصيفية على أيدي نخبة من الأكاديميات في تخصصات مختلفة، والتي اتضحت ثماره من خلال التفاعل الإيجابي والملموس بين المدربات والمتدربات اللاتي حضرن من مناطق متعددة من المملكة.

وأشارت السليمان إلى أن كلية التربية ترحب بتنفيذ مثل هذه البرامج الصيفية، و تسعد بتقديم التدريب المستمر لمنسوبات التعليم بجميع فئاته (قيادات، معلمات، وإداريات)، وتتطلع إلى استمرار التعاون بين الجهتين لما في ذلك من أهمية في تعزيز أفضل ممارسات المجال الميداني و الأكاديمي، واستخدام لاستراتيجيات القرن الواحد والعشرين في تطوير منسوبات التعليم والرفع من مستواهن المهني وترسيخ مفهوم التعلم مدى الحياة ونقله وتطبيقه مع أبنائنا الطلاب و الطالبات بما يتلائم مع رؤية الوطن الطموحة 2030 التي تسعى إلى رفع قيمة المعلم من خلال إعداد البرامج الداعمة له والتدريب المستمر على أحدث النظم التعليمية، وكذلك تحقيق لمبادرة التحول الوطني 2020 التي تسعى لتحسين الصورة النمطية لمهنة التعليم ورفع كفاءة مؤشر الأداء الرئيسي للمعلمين المجتازين لاختبار القياس.

ومن جانبها ذكرت المشرفة العامة على البرامج التدريبية الصيفية بكلية التربية الدكتورة سارة بنت بدر العتيبي، بأن البرامج شهدت حضور وتفاعل كبير من معلمات وقائدات التعليم العام، حيث بلغ عدد الملتحقات بها ما يقارب 520 متدربة، مشيرة إلى أنه خلال فترة التدريب تم إجراء مقياس معرفي ومهاري لقياس العائد التدريبي لمعرفة مدى استفادة المشاركات من البرامج المطروحة وقياس ردود الأفعال، والتي حازت على نسب عالية في التقييم، كما تم حصر الاحتياجات التدريبية للمتدربات لدراسة طرحها ضمن البرامج التدريبية للعام القادم، وسيتم أيضاً التواصل من خلال مقيم البرامج التدريبية بالجامعة مع المتدربات خلال الفصل الدراسي الأول لقياس أثر التدريب على الميدان التربوي.

رابط مختصر:

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة