الاثنين, 11 شوّال 1439 هجريا, الموافق 25 يونيو 2018 ميلاديا

تعليم حائل يعرض برامجه التعليمية ومشاريعه ومبادراته للعام المالي الجديد

تعليم حائل يعرض برامجه التعليمية ومشاريعه ومبادراته للعام المالي الجديد
غاية - عبدالله الشمري

عقدت لجنة إدارة المشاريع بإدارة تعليم حائل اجتماعها الثاني وعرض مدراء الإدارات مشاريعهم ومبادراتهم وبرامجها التعليمية التي لها مخصصات مالية بميزانية العام المالي الجديد؛ سعيًا من إدارة التعليم للتأكيد على أهمية بناء خطة إستراتيجية نوعية معلنة لاستثمار الموارد المالية ورفع مستوى جودة البرامج التعليمية والمشاريع الجارية والجديدة المقدمة للميدان التعليمي والإشراف ومتابعة الأداء وسير العمليات المطروحة بما يُسرّع تحقيق الاستفادة المثلى لها والعمل بروح الفريق الواحد وتعزيز المسئولية المشتركة لنجاح العمل بما ينتج عنه تقديم الخدمات المميزة لأبنائنا وبناتنا الطلبة والمجتمع التعليمي ككل واطلاع المجتمع والجهات المسئولة لمتابعة الخدمات في المنطقة بالعمل والجهود التي تبذلها الإدارة لتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين للارتقاء بالتعليم وامتثالًا لتوجيهات سمو أمير المنطقة لتجويد برامج ومشاريع التعليم التي تقدم لأبناء وبنات المنطقة وتماشيًا مع الدعم التي تلقاه الإدارة من وزارة التعليم.

وذلك في قاعة الأمير فيصل بن عبدالله في مبنى الإدارة، بحضور أعضاء مجلس المنطقة رئيس لجنة متابعة المشاريع المعتمدة الأستاذ أحمد صالح القريشي، وعضو لجنة الميزانيات والمالية حمود حسين الشغدلي الذي أشاد بإستراتيجية إدارة المشاريع بتعليم منطقة حائل والتي احتوت خطط تقود باذن الله لتطوير ورفع مستوى التعليم وجاهزية البيئة التعليمية بالمنطقة، وعضو مجلس المنطقة الأستاذ خلف المشعان عضو لجنة تحسين مستوى الخدمات العامة بمجلس المنطقة الذي طالب بفتح خط ساخن مع أولياء الأمور وإشراكهم بالقرارات التي تخدم المصلحة التعليمية وكذلك العمل على توفير صالة انتظار بمدارس البنات والبنين، وبحضور ممثل عن المجلس البلدي الأستاذ عبيد فهيد الدغيم وأعضاء المجلس التعليمي من أولياء أمور ومعلمين وطلاب من الجنسين وأفتتح اللقاء بكلمة لمدير التعليم رحب بها بالحضور ومعلن انطلاق الجلسة ليستعرض رئيس لجنة الإستراتيجية بلجنة إدارة المشاريع د. محمد البليهي التعريف باللجنة ومهامها وآلية عمل اللجان فيها.

ثم عرض أمين إدارة التعليم أ. خالد العمرو خطة الإدارة للاستعداد للعام الدراسي القادم و تقرير مبدئي عن الاستعداد للعام الدراسي القادم، أعقبه عرض توضيحي من قبل الأستاذ خالد الوحداني لبرنامج الاستعداد للعام الدراسي القادم واستكمال كافة النسب المتعلقة في برنامج التقني للاستعداد للعام الدراسي القادم، تلاهما عرض لجان إدارة المشاريع برامجهم وبدأ العرض للجنة المباني قدمه الأستاذ فهد راشد التميمي بإعطاء عرض تفصيلي عن المشاريع المطروحة للعام المالي 1439/1440هـ القائمة والمطروحة والمتعثرة، تلاها عرض لأعضاء لجنة التجهيزات المدرسية قدمه الأستاذ محمد تركي العنزي عن ميزانية والتجهيزات الخاصة بالميدان التعليمي، أعقبه عرض تفصيلي من قبل مدير إدارة الأمن والسلامة الأستاذ مشعل القرين للمشاريع الخاصة بالأمن والسلامة، ثم عرض مدير إدارة تقنية المعلومات الأستاذ سعود الحريد مصروفات إدارة التجهيزات، وأستمع الحضور لعرض ميزانية ومشاريع إدارة الخدمات العامة وإدارة المستودعات قدمه ابراهيم الشماسي وميزانية إدارة الصحة المدرسية بعدها عرض للجنة المشاريع التعليمية لمهام مكاتب إدارة المشاريع التربوية قدمه الأستاذ عبدالرحمن الشهيل ثم اختتم اللقاء بالحوار والنقاش.

وأكد رئيس لجنة الإستراتيجية بلجنة إدارة المشاريع د. محمد البليهي أن هذا الاجتماع هو مبادرة فريدة من نوعه بالسعودية دمجت التربويين مع الإداريين لتضيق الفجوة بين الإداريين الماليين والتربويين للوصول الى نتائج أفضل وتحقيق نسبة جاهزية 100% في جميع المدارس قبل بداية العام القادم خلال تقديم خدمات رصد ومتابعة بيانات الاستعداد للعام القادم، وتقديم الحلول لما يواجههم من صعوبات.

ومن جهة أخرى، أشاد الأستاذ احمد القريشي رئيس لجنة بمجلس منطقة حائل بالطرح الشفاف الذي قدم خلال الاجتماع بعرض المشاريع والبرامج التي تواكب توجهات الدولة وفق 2030 وخصوصًا بما يتعلق في تنفيذ المشاريع والبرامج ومدى تحقيقها للاهداف المنشودة من إنشاءها.

وأضاف “القريشي” إنه لمس من مسؤولي تعليم حائل الحرص الجاد للرقي بالمدارس التعليمية من خلال إيجاد الحلول بطلبهم بتدوين الملاحظات والأخطاء لعلاجها وإزالة المعوقات، أن هناك توجهات عليا من قبل الدولة للمشاريع المتعثرة وسحبها وفق آلية أقرته وزارة المالية بسحب المشاريع المتعثرة وتنفيذها على حساب المقاول ودفع الفرق المالي.

وفي الجانب طالب ممثل المجلس البلدي عضو متابعة المشاريع بالمنطقة الأستاذ عبيد فهيد الدغيم بمناقشة بتطوير آلية الرقابة على المشاريع وتحديث القوانين منذ الطرح إلى اكتمال المشروع لكي يستبعد المقاول الضعيف ماليًا والمتشبع بالمشاريع ليتفادى الأجيال القادمة مشكلات تعثر المشاريع التي مستقبلًا، التي تتكرر في كافة الإدارات بالمنطقة.

ومن جهة أخرى قدم عضو المجلس التعليمي ( ولي أمر) المهندس عبدالله عايض الزهراني شكرة على القائمين على الاجتماع الغير مسبوق وهو مبادرة نوعية سيجني تعليم حائل ثمرات هذا العمل بالنجاح إن شاء الله.

وفي الجانب نقل عضو المجلس التعليمي (الطالب) على أحمد الشغدلي فرحة الطلاب وأولياء أمورهم بحل مشكلة تعثر مشروع تأهيل ثانوية الصديق وعودة الطلاب للدراسة بالمبنى المدرسي بعد تعثره سبع سنوات.

رابط مختصر:

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة