الثلاثاء, 7 شعبان 1441 هجريا.
العشاء
08:05 م
التعليقات: 0

تعليم الرياض يشارك في الحملة الخليجية للتوعية بالسرطان في عامها الخامس

تعليم الرياض يشارك في الحملة الخليجية للتوعية بالسرطان في عامها الخامس
https://gaya-sa.org/?p=195829
غاية التعليمية
عبدالرحمن الراشد

تشارك الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض في الحملة الخليجية للتوعية بالسرطان وسبل الوقاية منه في عامها الخامس تحت شعار (40×40) والتي ينظمها المركز الخليجي لمكافحة السرطان بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث خلال شهر فبراير الحالي بالتعاون مع الاتحاد الخليجي وذلك تزامنًا مع اليوم العالمي للسرطان 2020.

وتأتي مشاركة تعليم الرياض من خلال تنفيذ برامج صحية، منها: إقامة المحاضرات والندوات الصحية التثقيفية والمسابقات الطلابية مع القطاعات والجمعيات الصحية بمنطقة الرياض للتوعية والتثقيف الصحي عن أمراض السرطان، حيث شاركت جمعية زهرة لسرطان الثدي في تنظيم محاضرات توعوية تفاعلية عن سرطان الثدي لمنسوبات وطالبات المرحلة الثانوية.

وأوضح مدير إدارة الشؤون الصحية المدرسية الدكتور حمد الهاجري أن الحملة تأتي بهدف التوعية بأهمية تلقي اللقاحات الوقائية وتشجيع الكشف المبكر والتأكيد على أن الحلول ممكنة ومتوفرة للأفراد أو المؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة، مشيرًا إلى أن الحملة تسعى إلى تقديم جميع وسائل التوعية والدعم للوقاية من السرطان ورفع مستوى الوعي المعرفي وتعزيز السلوك الصحي والبدني لدى الطلاب والطالبات، والتعريف بعوامل الأخطار المسببة للسرطان والسبل الكفيلة لاكتشافه في مراحل مبكرة.

وبيّن الهاجري أن شعار الحملة (40×40) يأتي مواكبة لليوم العالمي للسرطان الذي حمل عنوان (هذا أنا وهذا ما سأفعل) والذي يرمز إلى استطاعة أي شخص الحد من تأثير السرطان على مستوى نفسه والأشخاص من حوله، وللتأكيد على ما أثبتته الدراسات العلمية من أن 40% من أمراض السرطان يمكن تفاديها باتباع نمط حياة صحي وممارسة نشاط بدني منتظم، وأن 40% من أمراض السرطان يمكن التعافي منها بإذن الله حين اكتشافها مبكرًا وتلقيها العلاج المناسب.

وأشار الهاجري إلى تقديرات الإحصاءات العالمية التي تشير إلى أن ثلث الوَفَيَات الناجمة من السرطان تكون بسبب المخاطر السلوكية الرئيسة وهي: السمنة وقلة تناول الخضراوات والفواكه وانخفاض النشاط البدني والتدخين، وتعاطي الكحول.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة