الجمعة, 16 ربيع الآخر 1441 هجريا.
الشروق
06:49 ص
التعليقات: 0

تستفيد منه 5800 مدرسة .. “تطوير للمباني” تُطلق تطبيق “مدرستي”

تستفيد منه 5800 مدرسة .. “تطوير للمباني” تُطلق تطبيق “مدرستي”
https://gaya-sa.org/?p=180712
غاية التعليمية
عبدالله الشمري

أطلقت “تطوير للمباني”؛ الشركة الحكومية المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، والذراع المنفّذة لمشروعات وزارة التعليم، تطبيق “مدرستي”.

ويسمح التطبيق الجديد، الذي تعود ملكيته إلى شركة تطوير للمباني، برفع الطلبات الخاصة بإدارة المرافق التعليمية، ومتابعتها، من خلال منصة واحدة، وييسر متابعة حالة الطلب ومراقبة المرفق من منصة واحدة.

وقال المدير التنفيذي لإدارة المرافق المهندس عادل الرويشدي: إن التطبيق الجديد يستهدف قائدي المدارس، في “تسهيل القيام بالطلبات ومتابعتها، والحفاظ على نظافة المرفق وصلاحيته، وتحسين الخدمة المقدمة من الشركات المنفذة، ونمو العوائد الاستثمارية لمرافق وزارة التعليم”.

وأشار إلى أن التطبيق أطلق تجريبياً مطلع أغسطس الماضي، وأصبح جاهزاً الآن للاستخدام الفعلي.

وأضاف: إن التطبيق يقوم بدور حلقة الوصل بين قائدي المدارس والشركات المنفذة للعقود لإنهاء ومتابعة جميع الملاحظات وطلبات العمل بشكل منظم وسريع؛ ما يساعد على توفير بيئة تعليمية نظيفة وصحية.

وتابع :”كما يتميز التطبيق بإتاحته إرسال الطلب للجهة المعنية بصيانة المرفق التعليمي في أقل وقت ممكن، وبوضوحه وسهولة استخدامه؛ كونه باللغة العربية، إضافة إلى توفيره إمكانية رفع صور توضح نوع الملاحظات”.

وقال: طريقة استخدام التطبيق تتلخص في تسجيل مدير المدرسة الدخول عن طريق اسم مستخدم وكلمة مرور، ثم اختيار طلب جديد، ثم اختيار المشكلة ووصفها، وإرفاق صورة لعرض المشكلة للمستقبل؛ إن أراد، مع النقر على خيار (التالي) لاختيار المبنى الذي يوجد به المشكلة، ثم اختيار المكان مع ملء بيانات التواصل التابعة له، وأخيراً إرسال الطلب.

وأضاف: باستخدام التطبيق تمكنت شركة تطوير للمباني من تنفيذ طلبات عمل بعدد 6337 في مدارس المملكة على النحو التالي: 2323 عملية في مدارس جدة (1254 عملية نظافة، و1069 عملية تكييف)، وتنفيذ 1127 عملية في مكة المكرّمة (550 عملية صيانة وتشغيل، و577 عملية تكييف)، وتنفيذ 1538 عملية في المدينة المنوّرة (759 صيانة وتشغيل، و779 عملية تكييف)، وتنفيذ 1349 في الرياض (835 عملية نظافة، وعملية 514 صيانة وتشغيل ونظافة) حتى الآن.

يُذكر أن شركة تطوير للمباني التي أُسِّست في الربع الثاني من عام 2013، هي الشركة المسؤولة عن تنفيذ مشروعات وزارة التعليم، وتعمل بشكل رئيس على توفير بيئة تعليمية آمنة ذات جودة عالية ومتطورة.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة