الأمية الأبجدية تنخفض في المملكة بمناسبة اليوم الدولي للتعليم: نسبة 3.7%

الأمية الأبجدية تنخفض في المملكة بمناسبة اليوم الدولي للتعليم: نسبة 3.7%

يحتفل العالم اليوم، في 24 يناير، باليوم الدولي للتعليم، وهو اليوم الذي أقرته الأمم المتحدة للاحتفال بأهمية التعليم كحق أساسي للإنسان ومحرك أساسي لتحقيق التنمية المستدامة. يُعتبر التعليم عنصرًا حيويًا لتحقيق التقدم في العديد من المجالات، مثل الصحة، والمساواة بين الجنسين، والسلام، والاستقرار.

هدف اليوم الدولي للتعليم إلى تعزيز الجهود العالمية لضمان التعليم الشامل والمنصف وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع. يتم في هذا اليوم تنظيم فعاليات متنوعة وحملات توعية لتشجيع صانعي السياسات والمعلمين والمجتمعات على الاستثمار في التعليم ورفع الوعي بأهميته.

وفي هذا السياق، نشر حساب رؤية السعودية 2030 تغريدة وصورة تؤكد على أهمية بيئة تعليمية داعمة ومجتمعات مزدهرة للأجيال القادمة. تم الإعلان عن عدة إنجازات، منها استفادة 700 ألف طالب وطالبة من 1148 مشروع تعليمي وتدريب 200 ألف مستفيد ضمن مبادرة الحملة الوطنية للتعهد بالتدريب “وعد”. كما ارتفعت نسبة الالتحاق بالتعليم في مرحلة رياض الأطفال إلى 33%، وشهدنا انخفاضًا في معدل الأمية الأبجدية إلى 3.7%.

يُعد احتفال “اليوم الدولي للتعليم” ناتجًا عن قرار اتخذته الجمعية العامة للأمم المتحدة في 3 ديسمبر 2018، بتخصيص 24 يناير من كل عام ليكون اليوم الدولي للتعليم.

Share