الإثنين, 22 صفر 1441 هجريا.
العشاء
07:23 م
التعليقات: 0

إنشاء 6 مراكز تدريبية لمعلمات رياض الأطفال

إنشاء 6 مراكز تدريبية لمعلمات رياض الأطفال
https://gaya-sa.org/?p=485
غاية التعليمية
فريق التحرير

أعلنت المديرة العامة لإدارة رياض الأطفال حصة بنت عبدالعزيز الدباس، عن إنشاء 6 مراكز تدريبية دائمة لرياض الأطفال في الرياض وجدة والدمام بمواصفات عالمية لتأهيل مدربات ومعلمات مرحلة رياض الأطفال.
جاء ذلك خلال تدشين فعاليات ملتقى رياض الأطفال أمس «بداية لحضارة أمة» والذي تنظمه الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وبالتعاون مع جامعة الدمام، بمركز الأمير سلطان للعلوم والتقنية (سايتك) في الخبر.
وقالت وكيل تعليم البنات الدكتورة هيا العواد: بلغ عدد الروضات الحكومية في المملكة 1504روضات، مشيرة إلى أن مرحلة الروضة هي أهم المراحل ومن أجلها اعتمدت الوزارة منهج التعلم الذاتي والذي استغرق إنجازه أربع سنوات.
وشدد مدير التربية والتعليم في المنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس، خلال كلمته بالملتقى على أهمية مرحلة الطفولة المبكرة وأثرها المباشر في بناء شخصية الفرد، وحرصا من الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية على تفعيل واستثمار توجه الوزارة الداعم لهذه المرحلة كأحد الأهداف الاستراتيجية للخطة العشرية للوزارة، لذا فقد تبنت إدارة رياض الأطفال بالمنطقة الشرقية هذه الرؤية حيث تضمنت خطتها التشغيلية مشروع رياض الأطفال بداية لحضارة أمة الذي يعتمد على ثلاث مراحل لمدة ثلاث سنوات، وخلال هذا العام الدراسي انطلقت المرحلة الثانية للمشروع بإقامة «ملتقى رياض الأطفال بداية لحضارة أمة» بشراكة تكاملية مع جامعة الدمام ممثلة بكلية التربية تحقيقا لمبدأ المشاركة المجتمعية ولوجود قسم متخصص في رياض الأطفال بكلية التربية بالجامعة.
واستعرضت عضو هيئة التدريس في جامعة الملك سعود الدكتورة سارة العبدالكريم، تجربة العمل الخيري، فيما طالبت مديرة الإشراف الاجتماعي لطيفة التميمي بتسهيل إجراءات افتتاح الروضات لتمكين الأسر من إلحاق أطفالهم في أقرب المواقع.
واختتمت فعاليات اليوم اليوم الأول بورقة عمل تناولت تطوير مناهج رياض الأطفال بمدارس البسام.
وذكرت مديرة إدارة رياض الأطفال بتعليم المنطقة الشرقية، ذكريات المزروع، بأن الملتقى يعتبر الأول من نوعه على مستوى المنطقة، ويتناول مرحلة رياض الأطفال والطفولة المبكرة بالنقاش والتحليل من خلال استعراض عدد من أوراق العمل والبحوث المحلية والعالمية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة