الأحد, 17 ذو الحجة 1440 هجريا.
العشاء
08:19 م
التعليقات: 0

إحراجات التعليم ..وتحديات التجدد!

إحراجات التعليم ..وتحديات التجدد!
https://gaya-sa.org/?p=3552
غاية التعليمية
فريق التحرير

كان حديث الأمير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم عن اختطاف التعليم من فئة المتشددين فكريا سببا لإثارة الجدل الكبير. ونظرا لأهمية التعليم في المملكة والنقد المستمر لخدماته وكفاءته فقد وجدت تصريحات الفيصل أرضا خصبة للنقاش!
أعتقد أن التعليم في المملكة مختطف من أكثر من جهة، وبالتأكيد لا يخفى على الأمير الاختطاف الإداري للتعليم! ففي بعض إدارات التعليم المتفرقة في المملكة من خلال تولي بعض الأشخاص غير المؤهلين فكريا وإداريا لمثل هذه المناصب.
هؤلاء بكل تأكيد يؤثرون بشكل سلبي على العملية التعليمية بجميع أقسامها وهم يصبحون أداة للمتطرفين لتحقيق أهدافهم ومدافعين عنهم، بسبب الأيديولوجية والحزبية.
حتى يضمن الأمير خالد الفيصل عدم تكرار أخطاء الماضي -وهو الخبير والمثقف- وتأكيد الحصول على النتائج التي يطمح لها في وزارته وقطاعه التعليمي فإنه قد يحتاج لمتابعة دائمة وتقييم مستمر لأداء العاملين وكذلك قياس جودة المخرجات والخدمات المقدمة. وقد يكون هذا الأمر متعبا جدا لذلك فقد يضطر للاستعانة بجهات متخصصة ومستقلة من خارج الوزارة أو حتى المملكة لضمان حصوله على المعلومات الصحيحة حول الأداء والخدمات.
ولعل وجود جهات مستقلة أخرى سواء كانت خاصة أو حكومية، ستساعد الفيصل في التعرف عن قرب على من يعملون معه ومستوى أدائهم ومساهمتهم في تطوير التعليم، وكذلك سيرشده نوعا ما لتحديد مناطق الخلل والأسباب المؤدية لانتشار المتشددين وبكل تأكيد تدني الخدمات أو فشل بعض المشاريع واختطافها.
المسؤولون استشعروا سابقا الحاجة -الملحة- لجهة مستقلة لتقويم التعليم فأقر مجلس الوزراء إنشاء هيئة تقويم التعليم العام نهاية العام الماضي على أن الغرض الأساسي من إنشائها هو تقويم التعليم العام، الحكومي والأهلي، من أجل رفع جودة التعليم العام وكفايته ودعم التنمية والاقتصاد الوطني من خلال تحسين مخرجات التعليم العام. وتتمتع هذه الهيئة بالاستقلال المالي والإداري مما قد يجعلها أحد الأدوات المهمة للفيصل لتحقيق رؤيته لتحسين وتطوير الخدمات التعليمية في المملكة. ولكن يجب أولا أن نضمن عدم اختراق المتشددين لهذه الهيئة وغيرها، ويجب على المسؤولين فيها الحرص على عدم تكرر كوارث الماضي بالتعليم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة