الأربعاء, 4 ربيع الأول 1439 هجريا, الموافق 22 نوفمبر 2017 ميلاديا

أكثر من 3200 طالبة في الرياض التحقن بالدراسة في الفصل الصيفي لهذا العام

أكثر من 3200 طالبة في  الرياض التحقن بالدراسة في  الفصل الصيفي لهذا العام
غاية - مشل السهلي

زارت المساعدة للشؤون التعليمية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض الأستاذة حنان بنت عبدالله السلطان عدداً من مدارس البنات التي تطبق الفصل الصيفي للوقوف على سير الدراسة ومتابعة متطلباتها ورصد الصعوبات التي تواجهها المدارس لمعالجتها ، إضافة إلى مشاركة منسوبات المدرسة من قائدات ووكيلات ومعلمات وطالبات والاطلاع على مشاريع الطالبات .

هذا وقد زارت المساعد كل من الثانوية ١١٢بحي العريجا الوسطى ، الثانوية ٢١ بحي الروضة والثانوية ٩٠ بحي النسيم ، قابلت خلالها قائدات ووكيلات المدارس المطبقة للفصل الصيفي لنظام المقررات والفصلي وتفقدت الطالبات في الفصول الدراسية وناقشتهن حول وضع الدراسة والصعوبات التي واجهتهن والمقترحات التي يرغبن بطرحها ، كما اطلعت على السجلات الخاصة بالفصل الصيفي و مرافق المدرسة والخدمات المقدمة للطالبات .

كما ذكرت السلطان أن عدد الطالبات الملتحقات بالفصل الصيفي لهذا العام بلغ 3288 طالبة منهن 3180 طالبة يدرسن في نظام المقررات و107 طالبة يدرسن في النظام الفصلي ، مشيرة إلى أن تعليم الرياض استوعب الطالبات المتقدمات حيث كانت الأولوية للخريجات ثم المتعثرات ثم بقية الطالبات اللاتي يرغبن التخرج في سنتين ونصف في نظام المقررات ( تسريع ) وأردفت تم تكليف مشرفات في مختلف التخصصات خلال الفصل الصيفي لمتابعه معلمات التخصص وتقديم الخبرات اللازمة والتغذية الراجعة والإشراف على نجاح تدريس المواد الدراسية ،



من جانب ذي صلة عرضت طالبات مدارس الفصل الصيفي مشاريعهن قبيل نهاية الفصل في الفترة من يوم الأربعاء ١٧ وحتى الخميس ٢٥ ذي القعدة .
هذا وقد ذكرت مشرفة نظام المقررات بتعليم الرياض الأستاذة رقية المحمود أن المشاريع التي قدمتها الطالبات مرت بعدة خطوات بدءً من اختيار المشروع ثم وضع خطة عمل له وانتهاءً بعرضه أمامنا وشرح نتائجه وهي مشاريع تظهر إبداعات الطالبات وتمكنهن من المعلومات التي درسنها وتبرز لنا تطور قدراتهن في التحصيل العلمي والمهاري الاجتماعي وتسمح بتكامل المعلومات وتتيح لهن فرصة التعاون والتفاعل الإيجابي بينهن كما أن هذه المعلومات اللاتي اكتسبنها تسمح لهن بتوظيفها بالمواقف الحياتية

وأفادت المحمود أن هذه المشاريع تخضع لمتابعة من قبل الكوادر الاشرافية المعنية بمتابعة الدراسة في الفصل الصيفي لنظام المقررات والنظام الفصلي حيث تم وضع إرشادات للمعلمات في لتنفيذ المشاريع الطلابية وفق معايير تساهم في تقييم وتقويم المشاريع وإطلاع الطالبات على هذه المعايير وتقديم التغذية الراجعة لهن من قبل معلماتهن ..

الجدير ذكره أن مشاريع الطالبات في هذا الفصل تنوعت فمنها ما كان مرتبط بالمادة العلمية ومنها ما كان يعالج البيئة ومنها ما كان مهاري .

رابط مختصر:

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة