الأحد, 23 محرّم 1441 هجريا.
الظهر
12:13 م
التعليقات: 0

أكثر من 31 الف طالب على مقاعد الدراسة بيومهم الأول بقطاع تعليم شرق الدمام

أكثر من 31 الف طالب على مقاعد الدراسة بيومهم الأول بقطاع تعليم شرق الدمام
https://gaya-sa.org/?p=179297
غاية التعليمية
عبدالله الشمري

بدأ طلاب تعليم قطاع شرق الدمام للبنين صباح اليوم الأحد بانطلاقتهم على مقاعد الدراسة لبدء باكورة دوامهم المدرسي للعام الحالي 1440/ 1441هـ، بعد قضاء إجازة الصيف ، واستقبلت المدارس التابعة لمكتب تعليم شرق الدمام جموع الطلاب البالغ عددهم قرابة 31540 طالبًا ممثلين للمراحل الدراسية الحكومية والأهلية الثلاث الابتدائية والمتوسطة والثانوية إضافة إلى مدارس تحفيظ القرآن الكريم ويشرف على تعليمهم أكثر من 2170 معلماً .

وقد تنوعت برامج الاستقبال والمعايدة بتلك المدارس بدءًا من استقبالهم بالشوارع المحيطة ، وتوزيع باقات من الورود وتقديم الحلويات على أبنائنا الطلاب وأولياء أمورهم ، كما قدمت نشرات تربوية مشتملة على نصائح وتوجيهات ضمن خطة الأسبوع التمهيدي للسنة الأولى بمختلف المراحل الدراسية وتقديم فقرات ترفيهية ورياضية وفنية قدمها معلمي مدارس بالقطاع بالتعاون مع قسمي الإرشاد والنشاط الطلابي ، وقد كان للإشراف التربوي دورًا فعالًا في مشاركة الطلاب في يومهم الأول وتقديم التوجيهات التربوية ومساندتهم معنويًا والتواصل مع إدارات المدارس والمعلمين من أجل الوقوف على سير العملية التعليمية وانطلاقتها الأولى ببداية جادة ومميزة لعام دراسي سيكون حافلًا بالإنجازات بمشيئة الله .

ووجه مدير مكتب تعليم شرق الدمام الأستاذ محمد بن امبارك الزهراني كلمة لزملائه المعلمين وأبنائه الطلاب بتلك المناسبة مرحبًا بعودتهم ومؤكدًا على عقد العزم والحرص والاهتمام منذ بداية العام الدراسي وجعل هذا العام عامًا دراسيًا متميزاً بالجد والاجتهاد وعامراً بالنشاط والعزيمة ، حتى نجعل من مدارسنا نشاط واجتهاد وإنجاز على مختلف المقاييس .

وأكد الزهراني لجميع أبنائه الطلاب على ضرورة وأهمية التعاون مع إدارات المدارس في كل ما فيه المصلحة العامة والالتزام بالأنظمة المدرسية والمحافظة على مرافق المدرسة ، واحترام المعلمين غاية الاحترام فهم دليل إلى خير الدنيا والآخرة فقد حملوا على عاتقهم مهمة تعليمنا وتربيتنا ، وما أعظمها من مهمة .

واختتم الزهراني داعيًا الله عز وجل أن يوفق أبناءنا الطلاب للعلم النافع وأن ييسر عليهم حياتهم العلمية ، وأن يوفق المعلمين في عملهم العظيم ورسالتهم السامية فهي مهنة الأنبياء والرسل ، وأعظم مهنة وأجرها عند الله تعالى عظيم .

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>