السبت, 23 ذو الحجة 1440 هجريا.
الظهر
12:23 م
التعليقات: 0

أخصائيون نفسياً: الوزارات تبرّأت من شهاداتنا.. فأين نذهب؟!

أخصائيون نفسياً: الوزارات تبرّأت من شهاداتنا.. فأين نذهب؟!
https://gaya-sa.org/?p=1007
غاية التعليمية
غاية - عبدالرحمن الراشد

اشتكى الأخصائيون نفسياً، استبعادهم من وظائف التعليم العام والوظائف الإدارية، وأصبحوا ضحية، فتبرَّأَ منهم الجميع، كان آخرها وزارة التربية والتعليم الذي أكد استبعادهم من مسماهم الوظيفي “أخصائي” من وظائف التعليم العام، أما خريجو وخريجات علم النفس؛ فيحق لهم التقديم عبر موقع “جدارة”.

وأهملت الوزارة الأخصائيين الذكور؛ مما آثارهم وأحبطهم واعتبروها خطوه غير عادلة؛ وذلك على الرغم من مساعي وزارة التربية لحصر الأخصائيات نفسياً؛ تمهيداً لتوظيفهن كمرشدات طلابيات في الأشهر المقبلة.

وعبّر عدد من الخريجين عن استيائهم من تنصل الوزارات المعنية بتوظيفهم، وإلقاء التهم فيما بينهم، ولم يعد لهم وجهة ومظلة مسؤولة عن تعيينهم”.

وأضاف الأخصائيون أنه “تم استبعاد الأخصائي نفسياً من التعليم العام، وكذلك من الوظائف الإدارية؛ فأين نذهب بشهاداتنا”، كما انتقدوا قلة الاحتياج “في هذه السنة الثالثة على التوالي، والاحتياج صفر، وهذا أمر غير مقبول إطلاقاً؛ فالمدارس تحتاج أخصائياً يكشف عن حالة الطالب ويشخصها”.

وتساءل الأخصائيون عن سبب استبعادهم من وظائف التعليم العام لهذه السنة كمعلم علم نفس؛ بينما في جميع السنوات التي مضت يرشح الأخصائي نفسياً كمعلم علم نفس! “ما هذا التحول المفاجئ الذي انعكس سلباً على وضعنا؟!”.

وناشد الأخصائيون الوزارات المعنية بالالتفات إليهم أُسوة بزميلاتهم الأخصائيات.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة